هل فات

Sponsored link: Download هل فات
نم ةياقولا نياس نلجا فنعلا هل
‫يشمل مصطلح العنف اجلنساين حتت مظلته جميع أشكال الإيذاء التي ترتكب ضد إرادة املرء،‬ ‫‬ ‫والتي تقوم على االختالفات (املرتبطة بنوع اجلنس) التي يراها املجتمع قائمة بني الذكور‬ ‫والإناث. ويستخدم كذلك مصطلح العنف اجلنساين واجلنسي للإشارة إىل أشكال العنف‬ ‫‬ ‫املماثلة.‬ ‫‪ tt‬لفهم أعمق للمقومات التي تشكل العنف اجلنساين، انظر «إرشادات توجيهية للتدخالت‬ ‫اخلاصة بالعنف اجلنساين يف حاالت الطوارئ» الصادرة عن اللجنة الدائمة املشرتكة‬ ‫بني الوكاالت.‬ ‫وتختلف طبيعة وحجم بعض أنواع العنف اجلنساين املعينة باختالف الثقافات.

Language: arabic
PDF pages: 20, PDF size: 0.4 MB
Report
لـ2011؟! جديد هبة مشاري هل سيكون »الحل الصعب«
‫[ زخم كبير تشهده “‪ ”MBC‬في الفترة المقبلة، فبعد‬ ‫أن قدمت الدراما التركية إلى المشاهد العربي، تعرض‬ ‫‪ MBC‬مسلسال إيرانيا مدبلجا بالعربية؛ لينضم إلى‬ ‫حلبة المنافسة مع ما ال يقل عن عشرة مسلسالت خليجية‬ ‫وتركية وسورية ومصرية. وذلك بدءا من اليوم السبت‬ ‫81 سبتمبر/ أيلول الجاري.‬ ‫وحرصت ‪ MBC‬على أن تأتي األعمال الجديدة في‬ ‫فترة ما بعد رمضان بنفس قوة وتشويق وإثارة األعمال‬ ‫التي عرضت خلال الشهر الكريم، حيث ستعرض 4‬ ‫مسلسلات خليجية هي: “زوارة الخميس”، “ساهر‬ ‫الليل”، و”المزواج”، و”تصانيف”، و3 مسلسالت سورية.

Language: arabic
PDF pages: 16, PDF size: 4.29 MB
Report
حدً ا للفشل العضوي ؟! زراعة األعضاء.. هل تضع
‫المشرف العام‬ ‫د.قاسم بن عثمان القصبي‬ ‫المدير الإداري والمالي‬ ‫فهد إبراهيم الشاعر‬ ‫رئيس التحرير‬ ‫حمود الزيادي العتيبي‬ ‫ت: 8857244 - فاكس:8303244‬ ‫الهيئة الطبية االستشارية‬ ‫د.عدنان عزت - رئيسا‬ ‫‬ ‫هيئة التحرير‬ ‫عماد عبدالعزيز المهيزع‬ ‫ممدوح عبداهلل البداح‬ ‫للإعالن في المجلة‬ ‫هاتف 2657244‬ ‫فاكس 7657244‬ ‫نفتح في هذا العدد ملف زراعة الأعضاء في المملكة بتوسع. وفيه‬ ‫نطل على النجاحات والإمكانات المتطورة التي يحظى بها مستشفى‬ ‫الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض، بوصفه مؤسسة‬ ‫طبية رائدة في .

Language: arabic
PDF pages: 65, PDF size: 4.43 MB
Report
تغيير صورتها ؟ أمريكا ترتدى قناعًا جديدا هل ينجح فى ً
‫دأبت أمريكا منذ إستقاللها و بداية‬ ‫تطبيق إسرتاتيجيتها لتكون القوة‬ ‫الوحيدة التى حتكم العامل، على‬ ‫إتباع سياسة تنفيذ الهجوم الكاسح‬ ‫لكسب مساحات كبرية، ثم التقهقر‬ ‫ملسافة صغرية لإلتقاط اللأنفاس و‬ ‫للتحضري للهجوم الكاسح القادم، و‬ ‫هى سياسة الزلت تتبعها حتى الآن و‬ ‫تنفذها بكل جناح، فبعد حرب فيتنام‬ ‫التى خاضتها أمريكا ليس إال ملواجهة‬ ‫نفوذ روسيا فى هذه املنطقة، و ما‬ ‫شاب هذه احلرب من أهوال و قتل‬ ‫للمدنيني الفيتناميني فى عهد الرئيس‬ ‫الأمريكى جونسون، أتى الأمريكيني‬ ‫بعده بالرئيس نيكسون الذى أصدر‬ .

Language: arabic
PDF pages: 20, PDF size: 5.61 MB
Report
← Previous page   1   2   3   
العربية ▼
Home Copyright Information Privacy Policy DMCA Contact us

PDFSB.NET | All Rights Reserved
This project is a PDF search engine and do not store, hold or retain any files.